امدرمان سربلهاالشروق



تداعت الأحزان يا شجني حضرت



إليك بدمع يسيل



تحرقا وشوقا نبيل



إليك يا بلدي الرحيل



بوحي أوقدته الآهةالحرى



محرومة منك والدفئ الأصيل



والفرح كم قد أطرق المهج



الخجولة بالأسى زمنا طويل



تداعت الأحزان ياشجني



حضرت إليك من رهق وويل



عانقت أم در الحبيبة زفرة



بعد أخرى حيث محرابي الجميل



كل أصوات الهجين بمسمعي



طار ومزمار . عويل أوصهيل



ها أنا في شهقةالعبرات



يا وجدها الأعماق بعدا ثم ليل



فلنسميه أنينا أوحتى



إفراغ الغبينة وليكن كل الغسيل



يا أمي امدرمان ادس مهجتي



في حضنك عرقا ودمعا قد يسيل



اسفيرية الاشواق يا روحي الغريبة



في الضحى وقت الظهيرةوالمقيل



يا أمي امدرمان سربلها الشروق



عتقها الزمان دوزنها الهديل



والنيل والاطماء والسمك المطجن



والفول المتبل . أب روف والنسم العليل



يا أم در من قال أمي تحتضر



فأنا المؤبن والمتيم والقتيل



يا أمي امدرمان أدس في حضنك



مهجتي عرقا ودمعا قديسيل