الله كان ادانى للأشـــــواق جنــــــــــــــاح
انا كنت بجيك انشاءالله لو عكس الرياح
يا ابنة احلامى الزمـــــان كانت مواعيدك هنا
راجيك فى نفس المـكان لا انتى جيتى ولا انا
حاولت اتناساك واقول يمكن نست
او خـــــــايفى يقشاها الصبـاح
ياريتنى طيـف او انتى طيف يجمع مسافاتنا المــنام
او حتى صيف وانتى الخـريف القـاك راحلى مع الغمام
تنصب فوق وادىّ غيس تسقى وتعيد الخدره لعمرى اللراح
عينيك فى الزمن العبوس ما خدى الطبيعه بساطتا
لا ضو كهارب ولا شموس لازيف مدن ما خالطه
محبوبه زى الريف زمان شن فيه غير ضو القمر طعم الكفاح
يا حليل عيونك لى زمن متمنى لحظه اقابلا
كل المعانى ما خدرن الدنيا صافية بلا ندا
ضبلانى يا حايد البلا لا من عطش لا مره بفوقن مراح
يا زهرة العمر الكريم لا نور صباحاتك دنا
لا حنا لى حالتك حبيب يمكن عزاه يهونك
بهمســة من ضمن الكلام يرميها كان تشفى الجراح
يازهرة العمر الكئيب لا بلبل افراحك شـدا
لا غصنك الواهى الرطب لا بلبل اطرافك ندا
مغموره بريح السموم واديكى تجتاحو اجتياح