البقول يا أوسلي ينساكي ويطيق الفرقة وأشواقـا
أكيد ما شاف مآسيها وليالي الغربـة مـا ضاقـا
يكون من خاطروا راضيها ويميل للفرقـة وآفاقـا
يقوم يمشـي ويخليكـي ويقـول الدنيـا فراقـا
وهناك يصبح يهاتيبـك دمـوع تنجـارا مهراقـا
دوام ذكراك موالاهـو صحيـح الريـدة عملاقـا
كفاك ما شلتي ربيتي وضعتي الزاد علـى الطاقـا
رجال اصلتي ماضيهـا وبنـات قومتـي أخلاقـا
وليدك فرَّ خلاكـي يطـوف فـي بلـده واسواقـا
قدر ما طـاف بواديهـا جمالـك زيـو مـا لاقـا
قلوب مشتاقة لي نيلـك تلاقـي الذكـرى خفاقـا
وعيون في ظلمة تطراكي وعليها الدمعة رقراقـا
جروفك ديمـة نديانـة وعليهـا المويـة دفاقـا
نسيمك داعب أغصانك يغـازل خضـرة اوراقـا
هناك النيل بيحكيلنـا ويجيـب السيـرة ترهاقـا
زمان دانـت بـلاد لينـا ملـوك ذلينـا أعناقـا
زمان الدارة محكومة جنـوب وشمـال وشراقـا
سيوف وعجاج عجاج رابط يلوحلك فيهـا براقـا
حرام يا ناس دي عاداتنا يتم بالديسكـو إحراقـا
رقيص جامايكا ما لينا دي لي ناس سلوى وإشراقا
زمان كان الرقيص هولن جنات في الدارة صفاقـا
والبدور ياخـد شبابيلـن جـداول دمـو تتلاقـا
حليل العرضة والسيرة ورجال في النوبة ساساقـا
العيون تاقـت لماضيهـا القلـوب والله مشتاقـا
متين يا قوزنا ألقاكـا وأعيـد الماضـي والفاقـا
وأسِف الموية من نيلك وأغوص في ظلمة أعماقا