آه بحبك حب يالشمال وسارى حبك فى جوفى أنا
قومى قولى لى قوم تعال قولا قوقى قوافى الغنا
بهوى فيك الناس الاصال اليسامحو الزول كان جنا
وبهوى فيك الصيد والجمال والإصول المتوطنه
وبهوى فيك الأرض المجال الممدة بالأفدنه
وليك براك ياسمح الخصال يانديم الهوى والعنا
داير أكتب ليك من خلال شعرى آرائى مضمنه
هو إختلاف وجهات النظر ماهو أمرا وارد هنا
يا عزيز دى ثوابت الشمال ماقريتا براك كلنا
الهجوم وحب ذم البنات عادة مابرضاك تدمنه
ولاتمس دى قضايا وحقوق تتحكمبها كمين سنه
وياخى رفقا بالقوارير ماجنيت مليتن ضنا
وماقسيت عليهن كتير وفوقن الكلمات موهنه
بوصفوهن كان بالحرير والجسيم اللان وإنتنا
ماب يقيم الوصف المرير اللسقتو على نصنا
ولو يكون نهرك مستطاب من ضفافو نغرف الغنا
ولونحب منو ندور شراب مويتو ما نشربا آسنه
مابيصح اللوم والعتاب لى فطن حجتو بينه
ومابيجوز الرد والحساب لى قدير سيرتو مبينه
رد سهامك عاد فى الجراب وتانى لات عيدا تسننه
والزعل والصد والخصام خلها الايام تدفنه
ونلتقى بيك عبرالسحاب كلا الآفاق نسكنه
زى حبيب سافر وتانى آب شوقو للأحباب والجنا
فوق بساط الريح والضباب نكتشف كل الأمكنه
نبقى أكبر من السباب نترك الصد والعكننه
بسمى بسمك بسم أى شاب والشمال وبسم القاطنه
بسم كل حبيب لينا حاب حافظ أشعارنا مدونه
للبيبدع نفتح الباب نثرى ساحاتنا نزينه
ينبهل دمع الفرحه كاب ويدو للكوكب فننا
يسرى لحن الحب بإنسياب جوه اعماقنا يعطنه
ترسل القمرة بلا حساب فوقنا تنهمر السنسنا
ننفعل بى سلك الرباب والقلوب تشبع دندنه
نستعين بى حب الكتاب والوطن وحب السودنه
يلا كلنا عاد يا صحاب نور وداعه وحاتم وأنا
نجتمع لى توقيع خطاب فيه مافى الانا والانا
ونتفق على إنو الشمال فى الجمال كلها فاتنه